تركيا المنافس الحقيقي للمنتخب الإيطالي في المجموعة
تركيا اليوم -

متابعة – تركيا اليوم

أكد صحفيون ومحللون رياضيون، على قوة المنافسة التي ستشهدها مباراة المنتخب التركي مع نظيره الإيطالي، في افتتاح الجولة الأولى من دور المجموعات لبطولة أمم أوروبا “يورو 2020” لكرة القدم.

جاء ذلك في حوارات أجرتها الأناضول مع صحفيين إيطاليين، قبيل اللقاء الذي سيجمع منتخب الهلال والنجمة مع نظيره الآزوري، الجمعة، في المباراة الافتتاحية من يورو 2020، في ستاد الأولمبيكو بالعاصمة روما.

وأشار أليساندرو بوتشي، مراسل صحيفة “كورييري ديلا سيرا” الإيطالية، إلى تعزيز منتخب الطليان من مكاسبه مؤخراً، حيث لم يخسر خلال آخر مبارياته الـ 27، ولم تهتز شباكه خلال المباريات الـ 8 الأخيرة.

وشدد في الوقت ذاته على قوة منتخب الهلال والنجمة أيضاً، مضيفاً: “أعتقد أن المنتخب التركي هو المنافس الحقيقي لإيطاليا في هذه المجموعة.”

وأشاد ” بوتشي” بأداء المنتخب التركي خلال الفترة الأخيرة، لافتاً إلى أنه حقق نتائج جيدة منذ مارس/ آذار الماضي.

ولفت إلى امتلاك المنتخب التركي لاعبين أقوياء، مثل هاكان تشالهان أوغلو، ومريح دميرال.

وأردف قائلاً: “بالتالي، المنافسة ستكون قوية وصعبة بين المنتخبين التركي والإيطالي.”

وفي معرض رده على سؤال عما إذا كان تواجد مدرب المنتخب الإيطالي، روبرتو مانشيني، في تركيا سابقاً، يشكل فرصة للطليان، قال “بوتشي” إن “مانشيني” سبق وأن درّب لاعبي فريق “غلاطة سراي” التركي، وهو على معرفة باللاعبين الأتراك.

وأوضح أن هذه التجربة لمدرب المنتخب الإيطالي، تشكل فرصة له خلال مباراته المقبلة مع المنتخب التركي، إلا أنه وصفها بـ “الفرصة المحدودة.”

بدوره، أشاد أندريا إليفانت، مراسل صحيفة “لا غازيتا ديلو سبورت”، بأداء المنتخب التركي وقوة لاعبيه.

وشدد على أهمية المباراة المقبلة التي ستجمع المنتخبين التركي والإيطالي، لافتاً إلى أنها ستحدد مصير الطليان في الجولة الحالية من دور المجموعات لبطولة أمم أوروبا.

وأشار إلى وجود لاعبين ضمن المنتخب التركي، يحترفون ضمن صفوف أندية الدوري الإيطالي، مبيناً أن هذا الأمر يساهم في معرفتهم جيداً بالمنتخب الإيطالي، ولاعبيه، وطريقة لعبهم على الساحة الخضراء.

من جهته، قال فرانشيسكو رابيتشي، المراسل الصحفي لإذاعة “راي”، إن المباراة المقبلة بين المنتخبين التركي والإيطالي، ستكون متوازنة ومثيرة بعض الشيء.

وأضاف أن لاعبي المنتخب التركي من أكثر لاعبي البطولة شباباً، والأعلى أداء مقارنة بأعمارهم الشابة.

وأشار إلى وصول المنتخبين إلى المرحلة الحالية من المنافسة، إثر رغبة كبيرة بتحقيق الانجازات.

وأردف قائلاً: “المنتخب التركي وصل إلى المرحلة الحالية من المنافسة، نتيجة إصرار، وعزم، وجهد بذله. وهو الأمر الذي يصعّب من مهمة منتخب الطليان خلال منافسات هذه الجولة من البطولة.”

وأفاد بأن النجم التركي “تشالهان أوغلو”، من أبرز لاعبي المنتخب التركي بروزاً على المشهد الرياضي الدولي، لافتاً إلى معرفته الجيدة بكيفية تطوير تكتيكات الدفاع ضد مهاجمي المنتخب الإيطالي.

وبعد تأجيلها عاماً لظروف جائحة كورونا، تقام بطولة أمم أوروبا بين 11 يونيو/ حزيران الجاري و11 يوليو/ تموز المقبل بـ11 مدينة في 11 دولة أوروبية.



إقرأ المزيد