"أشغال" تتسلم شهادتي الأيزو (14001:2015) في نظام الإدارة البيئية والأيزو (45001:2018) في إدارة الصحة والسلامة المهنية
الوطن -

"أشغال" تتسلم شهادتي الأيزو (14001:2015) في نظام الإدارة البيئية والأيزو (45001:2018) في إدارة الصحة والسلامة المهنية

الدوحة | الوطن | حصلت هيئة الأشغال العامة "أشغال" على شهادتي الاعتماد الدولي (الأيزو) ISO 14001: 2015 في نظام الإدارة البيئية و(الأيزو) ISO 45001: 2018 في إدارة الصحة والسلامة المهنية، حيث يعتبر هذا الاعتماد إنجازاً رئيسيًا في إطار برنامج التميز المؤسسي للهيئة، إضافة الى حصول الهيئة على شهادة اعتماد نظام إدارة الجودة الأيزو ISO 9001: 2015 لجميع إدارات أشغال في ديسمبر 2019م. قام المهندس جمال الكعبي مدير إدارة التخطيط والجودة في "أشغال" باستلام هذا الاعتماد الدولي في حفل رسمي أقيم بمقر الهيئة.

وقد حققت الهيئة هذا الإنجاز الكبير من خلال تدقيق خارجي شامل ومكثف لأعمال إدارات هيئة الأشغال العامة من قبل معهد DNV GL في أكتوبر 2020 وفقًا للمعايير المعترف بها دوليًا ووضعتها المنظمة الدولية للمواصفات -الأيزو. يغطي نطاق الاعتمادات جميع أنشطة الهيئة والشؤون والإدارات بما فيها تصميم وإنشاء وإدارة المشاريع الرئيسية في قطاعات الطرق والصرف الصحي والمباني العامة مثل المباني الحكومية والمدارس والمستشفيات، بالإضافة إلى تشغيل وصيانة الأصول (لكل من شبكات الطرق والصرف الصحي ومحطات معالجة مياه الصرف الصحي).

في هذا السياق أكد الدكتور المهندس سعد بن أحمد المهندي، رئيس هيئة الأشغال العامة "أشغال" بأن الحصول على شهادات اعتماد الأيزو لنظام إدارة البيئة ISO 14001: 2015 ونظام إدارة الصحة والسلامة المهنية ISO 45001: 2018 يعتبر إنجازاً كبيراً للهيئة وركيزة أساسية لترسيخ ثقافة السلامة المهنية والبيئة في تنفيذ وإدارة مشاريع البنية التحتية وتقديم الخدمات، كما أنها تساعد في التحسين المستمر وتحقيق الأهداف الاستراتيجية للهيئة المتعلقة بالسلامة والإدارة البيئية والتميز المؤسسي.

وأضاف سعادة رئيس الهيئة قائلا: "في إطار سياسات "أشغال" المؤسسية للصحة والسلامة المهنية والبيئة تلتزم الهيئة بتحقيق واستدامة أنظمة إدارة البيئة والصحة المهنية والسلامة بما يتوافق مع متطلبات ISO 14001: 2015 وISO 45001: 2018، مع ضمان الالتزام بالتشريعات والسياسات الحكومية المعتمدة والمتطلبات المتعلقة بتطوير البنية التحتية وإدارة الأصول، فضلاً عن التزام "أشغال" بتحسين مستويات الخدمة والسلامة العامة والبيئة وتحقيق رضا العملاء". جدير بالذكر بأنه خلال السنوات الثلاث الماضية ركزت "أشغال" على تطوير وتحسين أكثر من 300 عملية و22 سياسة مؤسسية، بالإضافة إلى رفع مستوى منهجيات القياس والمراقبة والتقييم، مما ساعد في توفير أدلة واقعية لتحسين أداء أنظمة الجودة والسلامة والبيئة. ولأن رعاية العملاء ورضاهم على رأس أولويات "أشغال''، يتم مراقبة التفاعل والتواصل مع العملاء عن كثب من خلال لوحات المعلومات الآنية ومؤشرات الأداء، كما يتم تنفيذ استبيانات إلكترونية منتظمة بهدف التحسين المستمر لرضا العملاء. - انتهى -



إقرأ المزيد