مصر.. مقتل وإصابة 11 جنديا في هجوم بـ«شمال سيناء»
الخليج الجديد -

كمائن الجيش المصري في مرمى هجمات تنظيمات مسلحة، أبرزها «ولاية سيناء»

مصر.. مقتل وإصابة 11 جنديا في هجوم بـ«شمال سيناء»

قُتل ستة جنود مصريين، وأصيب 5 آخرين، قبل منتصف ليل الخميس، في هجوم مسلح على كمين للجيش المصري، جنوب مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء، شرقي البلاد.

وقالت مصادر طبية في مستشفى العريش العسكري، إن مسلحين مجهولين هاجموا كميناً للجيش جنوب العريش، وأن ارتكازات الأمن في المنطقة والكتيبة 101 أطلقت النار بكثافة عقب وقوع الهجوم.

ووقع الهجوم على الطريق الدائري جنوب العريش، وتم نقل القتلى والمصابين إلى مستشفى العريش العام، بحسب صحيفة «العربي الجديد».

ولم يصدر أي تعليق من السلطات المصرية، حول الواقعة، وغالبا ما يتكتم الجيش المصري، على العدد الحقيقي لضحاياه.

يأتي هذا الهجوم رغم شن الأمن المصري على مدار الأيام الماضية هجوماً واسعاً على أحياء جنوب المدينة، تخللته حملات اعتقال بحق عشرات الشبان.

وكان تنظيم «ولاية سيناء»، نفذ الإثنين الماضي، هجوما انتحاريا، استهدف مصنعا للأسمنت تابعا للقوات المسلحة في منطقة «بغداد» وسط سيناء، وأسفر عن مقتل مجند واحد.

وقال التنظيم، في بيان، إن أحد عناصره تخطى الحواجز المحيطة بالمصنع، وصولا إلى الحاجز الرئيسي لمصنع الأسمنت وفجر عجلته (دراجة نارية) الملغمة وسطهم، وأوقع عددا من الجرحى والقتلى، ومن ثم تقدمت مجموعة من الاقتحاميين وأجهزوا على من تبقى حيا ودمروا ثلاث آليات.

وتنشط في محافظة شمال سيناء عدة تنظيمات أبرزها «أنصار بيت المقدس» الذي أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني 2014 مبايعة تنظيم «الدولة الإسلامية»، وغيّر اسمه لاحقا إلى «ولاية سيناء».

وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن لهجمات مكثفة، خلال الأشهر الأخيرة، في شبه جزيرة سيناء، ما أسفر عن مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة.



إقرأ المزيد