الإمارات: حركة الطيران مع قطر ارتفعت بنسبة 360% خلال نوفمبر
الخليج الجديد -

ارتفعت حركة الطيران بين الإمارات وقطر بنسبة 360% خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري مقارنة بشهر أكتوبر/ تشرين الأول، ما يؤشر لحجم الاستفادة من بطولة كأس العالم 2022، بحسب مسؤول إماراتي.

وأفاد المدير العام المساعد لقطاع خدمات الملاحة الجوية في الهيئة العامة للطيران المدني الإماراتي "أحمد إبراهيم الجلاف" في تصريحات صحفية، بأن "الإمارات تعتبر بوابة رئيسية للحركة البينية مع دولة قطر، وتسهم في تسيير عدد كبير من الرحلات الجوية للجمهور للاستمتاع بهذه البطولة العالمية".

وقال: "تم العمل مع المسؤولين في دولة قطر لضمان سلامة وكفاءة الحركة الجوية بين البلدين، ووقعنا مذكرة تفاهم تتضمن الشروط والإجراءات الخاصة بالحركة الجوية، كما يتم عقد الكثير من الاجتماعات التنسيقية المستمرة بشكل يومي مع الشركاء الاستراتيجيين"، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الإماراتية "وام".

وأضاف أن العمل الإقليمي استعداداً لبطولة كأس العالم بدأ مع الشركاء منذ عام 2019، واستمر بشكل ممنهج بين الدول لوضع الآليات والخطط والتعامل مع الأنظمة الموضوعة لإدارة الحركة الجوية خلال فترة البطولة.

وكان الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية "أكبر الباكر"، كشف عن تعاون مع شركات طيران خليجية خلال مونديال قطر 2022.

ومطلع نوفمبر الجاري، بدأت الإمارات إصدار التأشيرات لحاملي بطاقة "هيّا" الخاصة بجماهير مونديال قطر الذي انطلق في العشرين من الشهر الجاري.

وكانت مطارات دبي، قالت قبل انطلاق البطولة، إنها ستسير ما يصل إلى 120 رحلة يومية ذهاباً وإياباً تابعة لكل من "الخطوط الجوية القطرية" و"فلاي دبي" بين 20 نوفمبر وحتى 19 ديسمبر/ كانون الأول.

وتشهد منطقة الخليج حركة سياحية غير مسبوقة خصوصا في دولة قطر التي تنظم بطولة كأس العالم الذي يقام لأول مرة في دولة عربية أو شرق أوسطية.



إقرأ المزيد