اليهوديات مجبرات على تغطية شعورهن بعد الزواج.. لماذا يثير الحاخامات جدلاً حول الموضوع؟
هافنغتون بوست عربي -

ليست المرأة المسلمة فقط هي التي يُحتم عليها دينها تغطية شعرها، بل اليهودية أيضاً، وخصوصاً المنتمية لطائفة الحسيديم.

وتلزم تعاليم الطائفة المرأةَ المتزوجة بتغطية شعرها بعد الزواج، ولا يحق لغير زوجها رؤية شعرها بعد الزفاف.

اليهود الأورثوذوكس يسمحون بارتداء الشعر المستعار المسمى "شيتل"، بدلاً من ارتداء الحجاب اليهودي التقليدي لتغطية شعرها الحقيقي.

هذا الأمر تلجأ إليه الكثيرات من نساء الطائفة، إلا أن الحاخامات يرفضون ذلك، ويعتبرون أن الهدف هو الاحتشام وليس تغطية الشعر الحقيقي.



إقرأ المزيد